ما هو مشروع تمام؟

تمام  مشروع تربويّ يجمع البحث مع التطوير من أجل إطلاق ودعم المبادرات التربويّة التجديديّة بهدف الوصول إلى التطوير المدرسيّ المُستدام. يهدف تمام إلى بناء فهم نظريّ لعمليّة التطوير الفعّالة والمستدامة  مرتكز على الأدلّة ومتجذّر في واقعنا الثقافي.

ففي البداية، تمّ إطلاق تمام عام 2007 كجزء من مذكّرة تفاهم بين مؤسّسة الفكر العربي  والجامعة الأميركيّة في بيروت. قدّمت لتمام تمويل طويل الأمد على أربع مراحل تمتدّ من عام 2007 حتّى عام 2021.

من عام 2015-2018، حصل تمام على منحة مخصّصة من مؤسّسة “لور”، ممّا أتاح الفرصة لتطوير نموذج أوليّ لبرنامج تمام للتطوير المهنيّ المخصّص للمدارس اللبنانيّة الرسميّة من مناطق مختلفة بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم العالي. كما تلقّ تمام منحة مخصّصة من مؤسّسة التعاون للعمل مع مدرسة تابعة للأونروا منذ 2018 وحتّى 2020. في العام 2020، تلقّى تمام منحة مخصّصة من الميمونة للتربية للعمل مع مدرستيها في الفاكهة، البقاع وبرقايل، عكار. تخدم مدارس الميمونة للتربية طلاب اللاجئين السوريين في البقاع وعكار.

لمعرفة المزيد عن رؤية، رسالة، أهداف، ومراحل تمام، إضغط على

 رؤية تمام: تمام شبكة نشطة من التربوييّن والمؤسّسات التربويّة تتبلور معالمها ويتوسّع انتشارها بإستمرار. تهدف إلى بناء القدرات القياديّة وتمكين  ثقافة التطوير المستند إلى المدرسة في المؤسّسات التربوية المهتمّة بالإصلاح التربويّ. يلتزم أعضاء هذه الشبكة بإستمراريّة تعلّمهم واستدامة تطوّر أدائهم لخدمة تعلّم الطلبة بالتعاون مع زملائهم داخل مؤسّستهم ومجتمعها المحلّي وبمد جسور للتعاون مع الأكاديميّين التربوييّن في الجامعات وصانعي السياسات التربويّة في بلدهم وعبر الوطن العربيّ

 رسالة تمام: تمام حركة تربويّة إصلاحيّة تُطلق وتدعم  المبادرات التربويّة التجديديّة على مستوى المؤسّسة التربويّة و/ أو البلد بهدف الوصول إلى التطوير المدرسيّ المُستدام لتحسين تعلّم الطلبة وإعدادهم لمواجهة تحدّيات المتغيّرات العالميّة. يعمل التربويّون في تمام على تغيير الأطر المفاهيميّة والعادات المهنيّة  المعتمدَة لديهم وتحويل المؤسّسة التربويّة (على مختلف الأصعدة) إلى مجتمعات مهنيّة ذات أطر تنظيميّة قادرة على التأقلم والتجدّد المسّتمر. تعتمد حركة تمام على مزاوجة البحث والتطوير لبناء فهم نظريّ لعمليّة التطوير الفعّالة مرتكِزاً على الأدلّة ومتجذِّراً في واقعنا الثقافيّ العربيّ

.أهداف تمام الإستراتيجيّة: هناك ستّة أهداف إستراتيجيّة لتمام

:مراحل تمام: مرّ مشروع تمام بأربع مراحل يمكن اختصارها كالآتي

المرحلة الأولى: شمل مشروع تمام، في سنواته الأربع الأولى، تسع مدارس خاصّة من ثلاثة بلدان عربيّة (لبنان، الأردن، والمملكة العربيّة السعوديّة)، بالإضافة إلى ثلاث مدارس رسميّة من لبنان

المرحلة الثانية: انضمّت إلى المدارس الخاصّىة الرائدة إحدى عشر مدرسة جديدة (ثلاثة من سلطنة عُمان، مدرستين من قطر، ثلاثة من مصر، اثنين من الأردن، وواحدة من لبنان) مضيفين بذلك  ثلاثة بلدان جديدة إلى  المشروع

بعد الملتقى الخامس لتمام الذي عقد في أيّار 2014 ،انضمّت خمس مدارس جديدة من الأردن إلى مشروع  تمام. ومع نهاية العام 2014،  انضمّت ثلاث مدارس رسميّة من جامعة الأميرة نورة في المملكة العربيّة السعوديّة إلى المشروع. تجدر الإشارة إلى أنّ نصف المدارس الجديدة التي انضمّت إلى المشروع في مرحلته الثانية هي التي تتحمّل تكاليف مشاركتها في مشروع تمام

المرحلة الثالثة: إنضمّت السودان كمدرسة جديدة إلى مدارس تمام. كما أقام تمام في بداية مرحلته  الثالثة شراكة رسميّة مع  المكتب الفنّي في وزارة التربية والتعليم في سلطنة عُمان وتوسّىع العمل على مزيد من المدارس الحكوميّة في السلطنة  وتمّ  إعتماد نموذج خطّة المشروع التطويري (رحلة تمام) وركائزه في برنامج تطوير الأداء المدرسيّ الذي تنفّذه الوزارة.  وسيتمّ التعاون مع أقسام تطوير الأداء المدرسيّ في الوزارة من أجل العمل على ذلك

تلقّى تمام عام 2015 منحة لمدّة خمس سنوات من مؤسّسة “لور” عمل من خلالها مع مجموعة من المدارس الرسميّة في لبنان لإكساب كوادرها مهارات قياديّة  تمكّنهم من قيادة عمليّة التطوير داخل مدارسهم. لهذا السبب أنشأ مشروع تمام تجمّع  لدعم المدارس الرسميّة في لبنان

في منتصف عام 2016، تمّ إمضاء عقد شراكة طويلة الأمد مع مركز الموارد التعليميّة الذي يقدّم الموارد التعليميّة والتدريب المهنيّ اللازم لمدارس جمعيّة المقاصد الخيريّة الإسلاميّة. يسعى تمام إلى بناء شراكات أخرى مع مراكز تدريب المعلّمين في الجامعات والمنظّمات غير الحكوميّة والتي تقدّم الخدمات الإستشاريّة للمدارس والتدريب للمعلّمين أثناء الخدمة. بالإضافة إلى بناء شراكات رسميّة وتعاون دائم مع وزارات للتأثير على برامج تدريب المعلّمين التي تسعى إلى تحسين تعلّم الطلاب في المدارس

:المرحلة الرابعة